Home صحة ورشاقة لماذا تزداد الرغبة في تناول السكريات أثناء الدورة الشهرية ؟

لماذا تزداد الرغبة في تناول السكريات أثناء الدورة الشهرية ؟

0
لماذا تزداد الرغبة في تناول السكريات أثناء الدورة الشهرية ؟
تناول السكريات أثناء الدورة

تناول السكريات أثناء الدورة

تشعر الفتيات برغبة شديدة في تناول السكريات عند اقتراب موعد الدورة الشهرية وقبلها وخاصة الشوكولاته، فما السبب وراء اشتهاء النساء في تناول  الشوكولاته في هذا الوقت؟

نشرت أخصائية التغذية الأسترالية، ميلاني ماجري، مقالة لها عبر وسيلة التواصل الاجتماعي تويتر توضح من خلالها شتى الطرق التي سلكها الباحثون من أجل اكتشاف الأسباب وراء هذا اللغز.

ويعتقد الكثير من الناس ان الأسباب وراء حب الفتيات للشوكولاته تكمن في الخلل الهرموني الذي يحدث خلال الدورة الشهرية.

وتنخفض معدلات كلا من هرمون البروجسترون والأستروجين عند بداية حدوث الطمث وهو ما يجعل الفتاه تشعر بالجوع الشديد،

وتبدأ معدلات السيروتونين أيضاً حينها في الانخفاض، وفي نفس الوقت تبدأ معدلات الكورتيزول في التزايد المطرد.

وتنخفض معدلات هرمون الشعور الجيد بالتزامن مع زيادة الهرمون المسؤول عن التوتر

وهو ما ينتج عنه الحاجة الماسة لتناول أطعمة سكرية، من أجل زيادة معدل هرمون السيروتونين مره أخرى وتغير الحالة المزاجية للأفضل.

وبينما يتقبل الكثير من الناس هذا التحليل، تقول ماجري أنه لا يوجد دليل صريح على أن الخلل الهرموني يؤثر على رغبة الفتاه في تناول الشوكولاتة أثناء الدورة الشهرية.

وبناء عليه، قرر الباحثون أن يتعمقوا في دراسة الأسباب النفسية المحتملة وراء تلك الرغبة.

تشير ماجري إلى دراسة أجريت عام 2004، تناولت مقارنة لرغبات سيدات من الولايات المتحدة

وإسبانيا في تناول الشوكولاته في هذا الوقت من كل شهر.

ومن خلال هذه الدراسة صرح معظم السيدات من الولايات المتحدة أنه بحدوث الطمث تزداد رغبتهم في تناول الشوكولاته.

بينما صرح الكثير من النساء من إسبانيا زيادة رغبتهم في تناول الشوكولاته تحدث أثناء العمل أو بحلول وقت العشاء،

على خلاف وقت حدوث الطمث.

ولأن الكثير من النساء يربطون بين الدورات الشهرية وتناول الشوكولاتة، فهن يشتهون اليها بشكل تلقائى قبل أو أثناء الطمث.

وتلخص ماجرى نتائج الأبحاث قائلة إنها تعتقد أن الرغبة الملحة في تناول الشوكولاتة قبل حدوث الطمث

هي نتيجة لخليط من الأسباب النفسية والفسيولوجية والمفاهيم الثقافية.

وتوضح قائلة ان التغيرات الهرمونية التي تحدث خلال الأيام ما قبل الطمث تتسبب في الإصابة بالإجهاد والتوتر،

مما يجعل الفتاه تحاول التخلص من ذلك عن طريق تناول الطعام المحبب إليها.

اقرئي أيضا: