دور الجينات الوراثية في نجاح أو فشل الزواج

752
فشل الزواج

فشل الزواج

كشفت دراسة علمية حديثة أن الجينات تلعب دورًا كبيرًا في نجاح علاقاتنا بأشخاص بعينهم، فالتوائم المتماثلة وراثيًا قد ينجحون بنسبة أكبر من الأشخاص غير المتوافقين جينيًا في الحياة الزوجية.

وأظهرت الدراسة ذاتها دور “الأوكسيتوسين” أو “هرمون الحب” الذي يلعب أهم دور في حياتنا الزوجية،

وهو الهرمون الذي يتحكم فيه جين يسمى “OXTR” وهو مرتبط بمجموعة من الظواهر الاجتماعية مثل الثقة والمساواة والتعاطف،

والدعم الاجتماعي، وكلها أساسية لجودة الحياة الزوجية.

ووجدت الدراسة، التي نشرتها صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن التوافق في نوعيه الجين الوراثي “OXTR” يعني توافقًا أكبر بين الأزاوج،

والتغيرات فيه يمكن ربطها بالعلاقة وكيفية دعم الشركاء لبعضهم البعض، وطريقة تعاملهم، في انسجام وتوافق أو تنافر واختلاف.

وتتنبأ الدراسة بالقدرات العلمية على التوصل لحل في المستقبل من أجل التحكم في الجين الذي يتحكم في إفراز “الأوكسيتوسين”،

وهو ما يساعد على مزيد من التقارب بين الأشخاص.

اقرئي أيضا: دراسة: إهمال الزوجة يعرضها للموت المبكر