الرضاعة الطبيعية في رمضان .. صومي ورضعي بأمان

246
الرضاعة الطبيعية في رمضان .. صومي ورضعي بأمان
الرضاعة الطبيعية في رمضان

الرضاعة الطبيعية في رمضان

تحدثنا في المقالة السابقة عن صوم المرأة الحامل واليوم نوجه أسئلة أخرى إلى طبيبتنا د. علياء أمين طبيبة النساء والتوليد لتخبرنا عن صوم الأم المرضع وهل هو آمن لها وللرضيع أم لا يُسمح لها بالصيام. هل يمكن للأم المرضع الصيام؟

يختلف الأمر من حالة إلى أخرى تبعًا لعمر الرضيع وصحته واعتماده على الرضاعة وحدها أم لا وصحة الأم المرضع أيضًا، فإن كان الطفل لا يزال أصغر من ستة أشهر ويعتمد على الرضاعة الطبيعية وحدها، فربما لا تسمح الطبيبة للأم بالصيام، بينما لو كان قد أتم شهوره الأولى ويتناول أطعمة أخرى ويرضع من الثدي في الليل فقط أو عند الرغبة في الشعور بالتدليل فحينها يصبح صوم الأم لا ضرر فيه.

هل يؤذي الصيام الرضيع؟

لا بل هذا أمر بعيد الاحتمال خاصة في بداية الصوم، لكنه سيؤثر عليك أنت وعلى صحتك وربما على منتصف الشهر أو نهايته سيؤثر قليلًا على إدرار اللبن وبالتالي على تغذية الرضيع وإشباعه.

ما تأثير الرضاعة على الأم المرضع أثناء الصيام؟

شعور أشد بالعطش وربما يصل إلى أن تعاني الجفاف خاصة لو كانت لا تهتم بشرب الكثير من السوائل بعد الإفطار وهناك أعراض أخرى مثل أن يصبح لون البول داكنًا وله رائحة، وشعور بالدوخة والضعف، وربما يصل للإغماء مع صداع متواصل.

لو حدثت هذه الأعراض يفضل الإفطار وعدم إكمال اليوم.

الرضاعة الطبيعية في رمضان ..

ماذا تفعل الأم المرضع لتجنب ذلك؟

– عليها تناول 12 كوبًا من السوائل متنوعة بين الماء واللبن والعصير منخفض التحلية

–  تناول وجبة سحور جيدة مليئة بكل العناصر الغذائية ومنها بعض السكريات منخفضة الدهون والأملاح لتجنب العطش أثناء الصيام

– التركيز في الفطور على التمر واللبن والماء والشوربة والسلاطة

– تناول وجبة بين الفطور والسحور تكون غنية بالبروتين والنشويات ولتكن بقية وجبة الفطور هل سيتأثر مستوى إدرار اللبن؟

بعض الشيء إن كنت تهملين غذائك لكن في الغالب سيحدث هذا على نهاية الشهر، لكن ستختلف مكوناته إذ ستكون نسبة الدهون فيه أقل.

وقد لا يشعره ذلك بالشبع. ومن علامات ذلك عدد أقل من الحفاضات المتسخة، ويكون لون البراز داكن، مع خسارة في الوزن.

استشيري الطبيب إن كان وضعه مقلقًا. (اقرأي أيضًا: كيف تعرفين أن لبن الرضاعة الطبيعية كافي لطفلك)

ماذا أفعل كي أتجنب حدوث أي مشكلة لي أو لصغيري؟

– تناولي سحور جيد مكتمل الأركان

– تناولي فطور جيد مع وجبة بينية كما بيننا أعلاه

– اشربي سوائل عديدة

– لا تنسي الخضراوات والفاكهة

– تناولي كوب من الماء مع كوب من اللبن في كل مرة يطلب فيها ابنك الرضاعة أثناء فترة الإفطار من المغرب إلى الفجر لا تهملي أي أعراض غريبة تتعرضين أنت أو صغيرك لها.

اقرئي أيضا:

سوبرماما - الموقع الأول للأم العربية

ترك الرد

من فضلك اترك تعليق
من فضلك ادخل اسمك